نمر يغضب من شريكته وينهي حياتها

ماتت أنثى نمر في مقاطعة مرزيسايد ، بعد تعرضها للعض من قبل نمر ذكر خلال جلسة تكاثر خاضعة للإشراف في حديقة سفاري شهيرة، وهي ليست ضحيته الأولى.

وتعرضت آمور سيندا، 14 سنة، خلال جلسة التزاوج للعض من قبل ذكر النمر ميرون وتوفيت على الفور.وفي عام 2018 عندما عاش ميرون في حديقة حيوان كوبنهاغن، أصاب أنثى نمر أخرى إصابة قاتلة.

وقال مراقبو الجلسة إنه لم يتم اكتشاف أي علامات عدوانية من قبل فريق الخبراء الخاص بهم، وأن جلسات الاختلاط السابقة على مدار عامين سارت بشكل جيد.
المصدر: سكاي نيوز

Related Posts

Next Post

Discussion about this post

صفحتنا في الفيس بوك

ar Arabic
X